معلومات تهمك حول الدراسة في الخارج في زمن الكورونا

منذ أن ألقت جائحة الكورونا بظلالها على العالم٬ بات العالم في موجة من التغييرات المستمرة لمواكبة هذه الجائحة وامتدت التغييرات لتشمل تقريباً جميع نواحي الحياة ومن ضمنها الدراسة فقد قامت العديد من المؤسسات التعليمية حول العالم بسن مجموعة من الضوابط التي تتماشى مع القوانين التي فرضتها حكومات الكثير من الدول بهدف السيطرة على تفشي الوباء والحرص على عودة الحياة إلى طبيعتها.

السعي نحو العلم لا يقف عند كل التحديات القائمة حيث قامت العديد من المؤسسات التعليمية حول العالم بفتح أبوابها مجدداً للسنة الدراسية الجديدة لاستقبال طلبة العلم ضمن ضوابط ترتبط بقوانين الدول فعلى سبيل المثال لا تسمح بعض الدول بدخول الأشخاص القادمين من دول متفشي فيها الوباء لذا يجب عليك التأكد من عدم وجود قيود على السفر في دولتك أو الدولة التي تقع فيها جامعتك. كما تشترط بعض الدول مثل المملكة المتحدة وايرلندا من الطلبة القادمين إلى أراضيها العزل المنزلي لفترة ١٤ يوماً عند الوصول.

في حال لم تتمكن من السفر إلى وجهتك الدراسية فلا عليك فقد تعاملت الجامعات مع قيود السفر من خلال السماح بالدراسة عن بعد للتخصصات التي لا تتطلب تواجد الطلبة على سبيل المثال التخصصات العملية التي تتطلب تواجد الطلبة في المختبرات وغيرها. للدراسة عن بعد فوائد متعددة فهي تجربة يمكنك التعلم منها وهي توفر لك مصاريف كثيرة كالسفر٬ الإقامة٬ النقل٬ المعيشة وغيرها

لن يبدو الحرم الجامعي كما هو قبل جائحة الكورونا٬ فلن تكون هناك قاعات دراسية مكتظة ولا فعاليات يتجمع فيها الطلبة فقد اتخذت الجامعات إجراءات لضمان سلامة الطلبة والحد من انتشار الوباء مثل توزيع المساحات الدراسية وإجراء الفعاليات والأنشطة الالكترونية وإلزام الطلبة في بعض الجامعات بارتداء الكمامات وغيرها من إجراءات

إذا كنت متردداً بخصوص الدراسة في الخارج أثناء الوضع الراهن وترغب بمناقشة ذلك مع أحد مستشارينا٬ يمكننا مساعدتك من خلال تقديم الاستشارة والإجابة على تساؤلاتك٬ اتصل بنا اليوم عبر admissions@iecabroad.com أو تفضل بزيارة منصة إيدفوي التعليمية الشاملة المصممة خصيصاً لكل ما يتعلق برحلة الطالب الدراسية. متمنين التوفيق لجميع الطلبة وأن تتحسن الظروف في أقرب وقت