الفرق بين التوفل والآيلتس للدارسين بالخارج

December 19, 2018

التوفل والآيلتس: نظرة تاريخية

اختبار اللغة الإنجليزية كلغة ثانية (Test of English as a Foreign Language) أو اختصارًا التوفل (TOEFL) هو اختبار قياسي لقدرات اللغة الإنجليزية تشرف عليه مؤسسة الاختبارات التعليمية ETS الواقعة في ولاية نيوجيرسي الأمريكية، والتي تشرف أيضًا على اختبارات مثل TOEIC، GRE، HiSET وسلسلة اختبارات Praxis.  

يعود تاريخ إنشاء اختبار التوفل إلى عام 1964 مما يجعله واحدًا من أقدم الاختبارات القياسية للإنجليزية. لا توجد مسارات مختلفة لاختبار التوفل كما في الآيلتس، لكن هناك اختبار التوفل القائم على الإنترنت (TOEFL iBT Test) واختبار التوفل القائم على الورق (Paper-based Test) وأيضًا اختبارات التوفل للاستخدام الداخلي في المؤسسات (TOEFL ITP Tests) واختبار التوفل لطلاب المدارس (TOEFL Junior Tests.)

  نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي The International English Language Testing System أو اختصارًا الآيلتس (IELTS) هو اختبار دولي موحد لقياس مدى إتقان الإنجليزية لغير الناطقين بها يشرف عليه المجلس الثقافي البريطاني ومنظمة IDP في أستراليا وقسم Cambridge Assessment English في جامعة كامبريدج. يعود تاريخ اختبار الآيلتس إلى عام 1980. ويعتبر الآيلتس للمسار الأكاديمي (IELTS Academic) هو المسار المطلوب للطلاب الراغبين في الالتحاق بالجامعات الناطقة بالإنجليزية، بجانب الآيلتس للمسار العام (IELTS General Training) والآيلتس لمتطلبات الحياة (IELTS Life Skills.)

الفرق بين التوفل والآيلتس

رغم التشابه الكبير في بين التوفل والآيلتس في الغرض من الاختبار وطريقة وتكلفة اجتيازه، إلا أن هناك بعض الاختلافات الملحوظة بينهما، إليك بعضًا من هذه الاختلافات:  
  • بينما ينتشر طلب اختبار التوفل من قبل الجامعات الأمريكية وبعض جامعات كندا، يعتبر الآيلتس أكثر انتشارًا في جامعات المملكة المتحدة وأيرلندا وأستراليا ونيوزيلندا. إلا أن الكثير من الجامعات حاليًا تقبل أيًا من الاختبارين.
  • في اختبار الآيلتس يتم إجراء محادثة حقيقية مع شخص متحدث بالإنجليزية، بينما يتم تسجيل المحادثة في اختبار التوفل وتقييمها في وقت آخر.
  • الفرق بين التوفل والآيلتس في وقت الاختبار واضح إلى حد ما، حيث يستغرق اختبار الآيلتس ساعتين و 45 دقيقة ويمكن اختيار إجراء اختبار المحادثة في يوم منفصل، بينما يحتاج اختبار التوفل إلى 4 ساعات ونصف، وهو وقت أطول كثيرًا من وقت الآيلتس.
  • تكلفة الاختبارين متقاربة جدًا ولا يوجد فرق كبير بينهما، إذ تتراوح التكلفة بين 200 إلى 250 دولار في المتوسط (يمكن أن تختلف التكلفة قليلاً بحسب مكان إجراء الاختبار والدولة التي يتم إجراءه فيها.) أيضًا مدة صلاحية الاختبارين واحدة وهي سنتين من تاريخ اجتياز الاختبار.
الفرق بين التوفل والايلتس ايهما أفضل

الفرق بين التوفل والآيلتس أيهما أفضل؟

إذا كنت تسأل عن الفرق بين التوفل والآيلتس أيهما أفضل؟ فإن الإجابة ببساطة تعتمد عليك وعلى ما تحتاج إليه، يجب مراجعة متطلبات الجامعة التي تريد الانضمام إليها في ما يخص شهادة اللغة، وفي حالة طلب شهادة معينة فستكون مجبرًا على الحصول عليها، أما إذا كانت لديك حرية اختيار الشهادة فيمكنك المفاضلة بين الاختبارين بناءً على النقاط السابق ذكرها، وأيضًا بناءً على المتاح منهما في مكان إقامتك أو الأقل تكلفة أو الأقرب إليك.

الفرق بين التوفل والآيلتس والستيب

اختبار الإجادة في اللغة الإنجليزية (Standardized Test of English Proficiency) أو اختصارًا الستيب (STEP) هو اختبار إجادة للّغة الإنجليزية يشرف عليه المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم في المملكة العربية السعودية، وهو اختبار مطلوب عند التقدم للالتحاق ببعض أقسام اللغة الإنجليزية في الجامعات السعودية، وبعض برامج الدراسات العليا والكليات العسكرية وغيرها.
الفرق بين التوفل والايلتس والستيب
لا يعد اختبار الستيب اختبارًا دوليًا معروفًا على نطاق واسع مثل اختباري التوفل والآيلتس ولا يغني عنهما عند التقدم إلى الجامعات في الدول الناطقة بالإنجليزية، لكنه مطلوب كما وضحنا من قبل برامج الدراسة في الجامعات السعودية. يضم اختبار الستيب 100 سؤال اختيار من متعدد، يتم الإجابة عليها في زمن أقصاه ساعتين ونصف، ومن الممكن التقدم إليه في أي وقت من العام.

ابدأ رحلة الدراسة في الخارج مع آي إي سي أبرود الآن

هل تحلم بالحصول على شهادة جامعية من واحدة من أرقى جامعات العالم لكنك لا تمتلك الخبرة أو المعرفة بما يتطلبه الأمر للبدء في رحلة تحقيق هذا الحلم؟ للمساعدة في حل هذه المشكلة جاءت فكرة تأسيس شركة IEC Abroad في 2006. شركتنا المعتمدة من هيئة خدمة قبول الجامعات والكليات في المملكة المتحدة (UCAS) تستطيع منحك كل الدعم الذي تحتاج إليه لبدء رحلتك للدراسة في الخارج بكل سهولة، حيث يمكنك تقديم طلبك للالتحاق بأي جامعة دولية ترغب بها عن طريقنا، وسوف نساعدك في كل مراحل رحلتك لبدء الدراسة التي تلي ذلك حتى وصولك إلى البلد الذي ستدرس به وبدئك للدراسة.